"يوغا العين".. هكذا تريح عينيك من عناء الأجهزة الرقمية!

"يوغا العين".. هكذا تريح عينيك من عناء الأجهزة الرقمية!

02/04/2021 10:17:00 م - المصدرصحة
ساعات عديدة نقضيها أمام الشاشة أو الأجهزة الرقمية التي ترهق أعيننا بشكل مفرط في زمن كورونا والإغلاق التام. تعرف على تمارين "يوغا العين" لراحة الأعين من الضغط والعناء اليومي.
بسبب جائحة كورونا والحجر التام ارتفع استعمال الهواتف المحمولة والجهاز اللوحي والتلفزيون بشكل كبير في جميع أنحاء العالم مما يؤدي إلى معاناة الأعين. التقرير الذي جاء في موقع "إم إس إن" الألماني يكشف عن أفضل السبل التي يمكن نهجها لراحة الأعين. ففي زمن كورونا لا تعاني حياتنا الاجتماعية فقط من هذا الوباء ولكن أيضا وقبل كل شيء أعيننا. دراسة أجرتها الشركة المصنعة للعدسات"لينستور" توصلت إلى نتيجة مفادها أن أشخاصا عديدين حول العالم يقضون في المتوسط ​​تسع ساعات و45 دقيقة يوميا أمام الأجهزة الرقمية، حسب ما ذكره الموقع السويسري "بيلفي". مختارات يوغا الوجه لمحاربة التجاعيد؟ 21 يونيو هو اليوم العالمي لليوغا وبهذه المناسبة سنستعرض في مجلتنا أهمية اليوغا وآثارها الإيجابية على الجسد والروح. وأنتم، هل ترغبون بالبدء في ممارسة اليوغا؟ اليوغا: علاج فعال لألم أسفل الظهر المزمن طريقة جديدة تُضاف إلى علاج ألم أسفل الظهر المزمن، إذ أظهرت دراسة أن ممارسة اليوغا تساعد على تحسن ألم أسفل الظهر ولها نفس تأثير العلاج الطبيعي. ينصح الأطباء بالطرق الطبيعية للتعامل مع هذا الألم، قبل اللجوء للأدوية. اليوغا: فلسفة ذهنية وبدنية مفيدة .. وخطرة أيضاً طقوس اليوغا قديمة جداً وأصلها من الهند وتشهد انتشاراً كبيراً في العالم، خاصة في ألمانيا. ولليوغا فوائد ذهنية وبدنية كثيرة، ولكنها يمكن أن تكون خطرة أيضاً في بعض الحالات. فما هي فوائدها؟ وكيف تصبح اليوغا خطرة؟ وفي ألمانيا يبلغ إجمالي الوقت اليومي الذي يقضيه الشخص أمام أي نوع من الشاشات ثماني ساعات. ووفقًا لاستطلاعات للرأي زاد استخدام الهواتف المحمولة بنسبة 76 في المائة خلال الوباء. إذ يقضي 45 في المائة وقتا أطول أمام أجهزة الكمبيوتر المحمولة ويستخدم 34 في المائة التلفزيون في كثير من الأحيان ويقضي 22 في المائة من الأشخاص معظم وقتهم رفقة الأجهزة اللوحية. روشني باتيل، الأخصائية في تصحيح البصر، تحذر من مخاطر النظر إلى الشاشات طوال اليوم وتشرح قائلة: "متلازمة رؤية الكمبيوتر أو إجهاد العين الرقمي ناتجان عن التحديق في الشاشة طوال اليوم. وهو مصطلح يستخدم لوصف مشاكل العين والرؤية المختلفة التي تنتج عنها". وتضيف "عندما تتوتر أعيننا فإن عملية الرمش تقل بكثير، وحركة الشاشة تعني أنه يتعين علينا بذل جهد أكبر للتركيز. كما يمكن أن يتسبب الوضع غير الصحيح لشاشتنا في ضغوط إضافية على أعيننا". لذلك توصي معلمة اليوغا فيبي غريناكري بتمارين خاصة ترخي العينين وتقلل من تعبها وتجلب الراحة لها. تعرف على التمارين الثلاثة التي تنصح بها معلمة اليوغا لراحة الأعين من الضغط والعناء اليومي. 1. افرك راحتي يديك معا لتدفئ يديك وضعها على عينيك لمدة عشر ثوان. بهذه العملية تمتص التوتر الذي تراكم في قاع العين ويهدأ  ببطء. 2. رمش بسرعة كبيرة لمدة 10 إلى 15 ثانية ثم أغمض عينيك ودعهما يهدآن. هذا التمرين مفيد بشكل خاص في تخفيف جفاف وإجهاد العينين. 3. لف عينيك في اتجاه عقارب الساعة وعكس اتجاه عقارب الساعة عدة مرات. لن يساعد هذا التمرين في تقوية عضلات العينين فحسب بل يساعد أيضا في تحسين شكل العينين. ع.اع. / أ.ح العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار عين مرعبة نظرة مخيفة، أليس كذلك؟ يمكن لعشاق الهالوين شراء العدسات المخيفة أو حتى المضحكة من المتاجر أو عبر الإنترنت. بعض هذه العدسات تُقتنى بوصفة طبية، لكنها عموما توجد في المتاجر وبكل الأحجام والألوان. لكن بعض هذه العدسات قد لا تناسب العين، ما قد يسبب خدشا أو ضررا بها. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار النجدة، أنا أختنق! استعمال العدسات قد يكون شيئاً ممتعا، لكن إحاطتها بمسام العين، يمنعها من التقاط كميات كافية من الأكسجين. في هذا الوقت بالتحديد، يمكن أن تتورم القرنية مما قد يسبب في تدهور الرؤية عندك. وحتى إن كان "زومبي" هالوين يستعملون العدسات لفترة قصيرة، فعليهم أن يكونوا قلقين بهذا الشأن. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار لا داعي للضحك! لا أكسجين يمر تحت عدساتك اللاصقة أيها المهرج! عدساتك اللاصقة، تكَوِن مساحة مغلقة في العين. وهكذا يمكن أن تتكاثر البكتيريا بسهولة داخل عينيك. مما يساهم في الزيادة من خطر الإصابة بالتهابات العين أو القرنية لديك، لذا حتى بعد تغييرك لزي الهالوين ستبقى مرعبا. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار إنه ينظر إليك! حين تضع العدسات اللاصقة على سطح العين مباشرة، قد تنتقل البكتيريا بشكل أكبر. ولكن، ما هو الخيار الآمن؟ اعتماد العدسات الخارجية، التي يمكن أن يكون ضررها أقل، كما يمكن أن تساعد على حماية عينيك. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار عدم المشاركة.. اهتمام! يتشارك "زومبي" الهالوين كل شيء مع أصدقائه، من المخ إلى العدسات اللاصقة، أليس كذلك؟ هذا خطأ. فلا يمكن تغيير عدساتك اللاصقة مع صديق، وإلا سوف تنتقل البكتيريا مباشرة من عينيه إلى عينيك. حتى عند استخدامك لها بشكل فردي، يكون الحرص على نظافتها مهما للغاية. لذلك، كن حريصا على غسل يديك قبل وضعها وإخراجها. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار دع يديك بعيدة عن القيادة! العدسات اللاصقة تكون خطيرة جدا أثناء القيادة. عيون القطط وعدسات الرعب الأخرى تقلل بشكل كبير مجال الرؤية عندك، كما تنقص درجة الإحساس بالتناقض لديك. لهذا السبب فإن العدسات الملونة تعتبر من المحرمات في حركة المرور. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار ابك عينيك! ينصح أطباء العيون بارتداء "العدسات المرحة" لأقصر فترة ممكنة. أما إذا لم تستطع إخراجها بعد ارتدائها لفترة طويلة، فسيكون من الأفضل ترطيبها بقطرات العين، لكي تكون أكثر مرونة ويسهل عليك إخراجها فيما بعد. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار النهاية قريبة.. تحقق دائما من الفترة الممكن فيها استعمال عدساتك، وبمجرد انتهاء الحفلة، تخلص منها! أما إذا كان لديك عدسات متعددة الاستخدام وترغب في حفظها للعام المقبل، فاتبع الخطوات التالية: نظفها بالسائل المناسب، استخدم مطهرا للجراثيم واحتفظ بها في علبة معقمة. هالوين سعيد! ألكساندر فرويند/ مريم مرغيش الكاتب: مريم مرغيش   العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار عين مرعبة نظرة مخيفة، أليس كذلك؟ يمكن لعشاق الهالوين شراء العدسات المخيفة أو حتى المضحكة من المتاجر أو عبر الإنترنت. بعض هذه العدسات تُقتنى بوصفة طبية، لكنها عموما توجد في المتاجر وبكل الأحجام والألوان. لكن بعض هذه العدسات قد لا تناسب العين، ما قد يسبب خدشا أو ضررا بها. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار النجدة، أنا أختنق! استعمال العدسات قد يكون شيئاً ممتعا، لكن إحاطتها بمسام العين، يمنعها من التقاط كميات كافية من الأكسجين. في هذا الوقت بالتحديد، يمكن أن تتورم القرنية مما قد يسبب في تدهور الرؤية عندك. وحتى إن كان "زومبي" هالوين يستعملون العدسات لفترة قصيرة، فعليهم أن يكونوا قلقين بهذا الشأن. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار لا داعي للضحك! لا أكسجين يمر تحت عدساتك اللاصقة أيها المهرج! عدساتك اللاصقة، تكَوِن مساحة مغلقة في العين. وهكذا يمكن أن تتكاثر البكتيريا بسهولة داخل عينيك. مما يساهم في الزيادة من خطر الإصابة بالتهابات العين أو القرنية لديك، لذا حتى بعد تغييرك لزي الهالوين ستبقى مرعبا. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار إنه ينظر إليك! حين تضع العدسات اللاصقة على سطح العين مباشرة، قد تنتقل البكتيريا بشكل أكبر. ولكن، ما هو الخيار الآمن؟ اعتماد العدسات الخارجية، التي يمكن أن يكون ضررها أقل، كما يمكن أن تساعد على حماية عينيك. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار عدم المشاركة.. اهتمام! يتشارك "زومبي" الهالوين كل شيء مع أصدقائه، من المخ إلى العدسات اللاصقة، أليس كذلك؟ هذا خطأ. فلا يمكن تغيير عدساتك اللاصقة مع صديق، وإلا سوف تنتقل البكتيريا مباشرة من عينيه إلى عينيك. حتى عند استخدامك لها بشكل فردي، يكون الحرص على نظافتها مهما للغاية. لذلك، كن حريصا على غسل يديك قبل وضعها وإخراجها. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار دع يديك بعيدة عن القيادة! العدسات اللاصقة تكون خطيرة جدا أثناء القيادة. عيون القطط وعدسات الرعب الأخرى تقلل بشكل كبير مجال الرؤية عندك، كما تنقص درجة الإحساس بالتناقض لديك. لهذا السبب فإن العدسات الملونة تعتبر من المحرمات في حركة المرور. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار ابك عينيك! ينصح أطباء العيون بارتداء "العدسات المرحة" لأقصر فترة ممكنة. أما إذا لم تستطع إخراجها بعد ارتدائها لفترة طويلة، فسيكون من الأفضل ترطيبها بقطرات العين، لكي تكون أكثر مرونة ويسهل عليك إخراجها فيما بعد. العدسات اللاصقة في هالوين.. متعة لا تخلو من أضرار النهاية قريبة.. تحقق دائما من الفترة الممكن فيها استعمال عدساتك، وبمجرد انتهاء الحفلة، تخلص منها! أما إذا كان لديك عدسات متعددة الاستخدام وترغب في حفظها للعام المقبل، فاتبع الخطوات التالية: نظفها بالسائل المناسب، استخدم مطهرا للجراثيم واحتفظ بها في علبة معقمة. هالوين سعيد! ألكساندر فرويند/ مريم مرغيش الكاتب: مريم مرغيش